:: ياطويلين الاعمار (آخر رد :خليف الدوامي)        

 

التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
نورهان حسن
دورات الموازنات والتخطيط المالي - 2019 - الخليج للتدريب
بقلم : نورهان حسن
قريبا


المجلس الإسلامي خاص بكل ما يتعلق بديننا الاسلامي

: الأخبار
إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 11-12-2017, 11:55 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

Eh S(17) روائع الحكمة والموعظة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحبتي في الله

من روائع الحكمة والموعظة في كتاب الله سأنقله هنا في هذا الموضوع

أذهلني يوما قوله تعالى :

{ وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاء بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلًا * الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ }

فقلت : يا لطيف! علمت أن قلوب أوليائك الذين تتراءى لهم تلك الأهوال لا تتمالك؛ فلطفت بهم فأضفت "الملك"

إلى أعم اسم في الرحمة فقلت :{الرحمن} ! ولو كان بدله اسما آخر كالعزيز والجبار؛ لتفطرت القلوب.


[الزركشي]


{قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا}

إنها الرحمة التي تسع كل معصية مهما كانت، إنها دعوة العصاة المبعدين في تيه الضلال إلى الأمل والثقة بعفو الله،

فإذا ما تسلطت عليه لحظة يأس وقنوط، سمع هذا النداء الندي اللطيف، الذي يعلن أنه ليس بين المسرف على نفسه

إلا الدخول في هذا الباب الذي ليس عليه بواب يمنع، ولا يحتاج من يلج فيه إلى استئذان.


[في ظلال القرآن]






رد مع اقتباس
قديم 11-13-2017, 01:28 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

في آية الدين :

{فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى} تأملها تجد عجبا :

1) المرأة أقدر على إقناع المرأة من الرجل، حيث لم يقل فيذكرها الرجل!

2) تحاشي ما يؤدي لمحادثة الرجل الأجنبي دون حاجة.

3) احتمال ورود النسيان على المرأة أكثر من الرجل.

[أ.د. ناصر العمر]







رد مع اقتباس
قديم 11-13-2017, 02:31 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
سهيل احمد

الألفية الأولى 

افتراضي

مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه







رد مع اقتباس
قديم 11-15-2017, 10:37 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
بنت نجد

افتراضي

جزاك الله خيرا وجعلها في ميزان حسناتك







رد مع اقتباس
قديم 11-15-2017, 11:34 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

قال مالك لتلميذه الشافعي أول ما لقيه :

"إني أرى الله قد ألقى على قلبك نورا، فلا تطفئه بظلمة المعصية"

وهذا المعنى الذي نبه عليه الإمام مالك مأخوذ من قوله تعالى :

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَانًا } [الأنفال:29]،

يقول ابن القيم: "ومن الفرقان: النور الذي يفرق به العبد بين الحق والباطل، وكلما كان قلبه أقرب إلى الله كان فرقانه أتم، وبالله التوفيق".

[إعلام الموقعين(258/4)]







رد مع اقتباس
قديم 11-15-2017, 11:36 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

فقد ضمن الله للمتقين أن يجعل لهم مخرجا مما يضيق على الناس،

وأن يرزقهم من حيث لا يحتسبون، فإذا لم يحصل ذلك، دل على أن في التقوى خللا، فليستغفر الله، وليتب إليه".

[ابن أبي العز الحنفي]



{هُنَّ لِبَاسٌ لَّكُمْ وَأَنتُمْ لِبَاسٌ لَّهُنَّ} فهل يستغني أحد عن اللباس؟

فكيف يستغني عن الزواج ويؤخره بلا سبب معتبر؟ اللباس يستر العورات، فلم يفضح البعض شريك عمره وقد خلق لستره؟

اللباس شعار ودثار، فكيف تصفو الحياة الزوجية من النفور والجفاء؟ اللباس من أجمل ما نتزين به،

فمتى يكون الزوجان أحدهما جمالا للآخر؟ اللباس وقاية من البرد والحر، فهل كل منا يشعر بأنه وقاية وحماية وأمان لشريك حياته؟

فما أعظمه من كتاب!

[أ.د. ناصر العمر]







رد مع اقتباس
قديم 11-16-2017, 02:04 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

{وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ}

وفيه دليل على أنه ينبغي أن يكون غرض المتفقه في الدين : أن يستقيم ويقيم، لا الترفع على الناس والتبسط في البلاد.

[البيضاوي]



{يَا أَبَتِ إِنِّي أَخَافُ أَن يَمَسَّكَ عَذَابٌ مِّنَ الرَّحْمَن} فإنه لم يخل هذا الكلام مع حسن الأدب مع أبيه، حيث لم يصرح فيه بأن العذاب لاحق له،

ولكنه قال: {إِنِّي أَخَافُ} فذكر الخوف والمس، وذكر العذاب، ونكره ولم يصفه بأنه يقصد التهويل، بل قصد استعطافه؛ ولهذا ذكر الرحمن

ولم يذكر المنتقم ولا الجبار.

[الزركشي]







رد مع اقتباس
قديم 11-16-2017, 02:06 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

{فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ} إخلاص وشهامة، وبعد عن حب الظهور، وترك لطلب المقابل، ومع ذلك جاءه الخير وهو في ظله:

{ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا }

[د. محمد الحمد]



كثير من الناس يقرأ الأوراد ولا يجد لها أثرا؟ ولو تدبر قوله سبحانه : { وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا } لأدرك السر في ذلك ..

حيث يذكر الله بلسانه مع غفلة قلبه، فهل ينتظر أثرا لذاكر هذه حاله؟!

[أ.د. ناصر العمر]



{جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَالمَلاَئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِم مِّن كُلِّ بَابٍ } وفي التقييد بالصلاح قطع

للأطماع الفارغة لمن يتمسك بمجرد حبل الأنساب.

[ أبو السعود ]







رد مع اقتباس
قديم 11-17-2017, 04:04 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

{ادْعُواْ رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً} وفي إخفاء الدعاء فوائد ، منها :

1/ أنه أعظم إيمانا؛ لأن صاحبه يعلم أن الله تعالى يسمع دعاءه الخفي.

2/ أنه أعظم في الأدب، ولهذا لا تسأل الملوك برفع الأصوات، ومن فعل ذلك مقتوه - ولله المثل الأعلى -.

3/ أنه أبلغ في التضرع والخشوع، فإن الخاشع الذليل إنما يسأل مسألة مسكين ذليل، قد انكسر قلبه، وذلت جوارحه، وخشع صوته،

حتى إنه ليكاد تبلغ به ذلته ومسكنته إلى أن ينكسر لسانه فلا يطاوعه بالنطق.

4/ أنه أبلغ في الإخلاص، وفي جمع القلب على الله، فإن رفع الصوت يفرقه ويشتته.

5/ أنه دال على قرب صاحبه من الله، يسأله مسألة مناجاة للقريب، لا مسألة نداء البعيد للبعيد؛

ولهذا أثنى سبحانه على عبده زكريا بقوله :

{إِذْ نَادَى رَبَّهُ نِدَاء خَفِيًّا} فلما استحضر قرب ربه، وأنه أقرب إليه من كل قريب، أخفى دعاءه ما أمكنه.

[ابن تيمية]







رد مع اقتباس
قديم 11-17-2017, 04:05 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

قول ابن رجب : وإنما أمر بسؤال العفو في ليلة القدر : "اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني"

بعد الاجتهاد في الأعمال فيها وفي ليالي العشر؛ لأن العارفين يجتهدون في الأعمال، ثم لا يرون لأنفسهم عملا صالحا ولا حالا ولا مقالا،

فيرجعون إلى سؤال العفو كحال المذنب المقصر، كما قال تعالى :

{ وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ } {وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُواْ لَهُ وَأَنصِتُواْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ}

فمن استمع للقرآن وأنصت، فإنما يستمطر رحمة الله، فلا تستطل -أيها المؤمن- في هذه الليالي طول الصلاة،

بل أرع سمعك لخطاب ربك، وأنصت له، فإنما تستكثر من رحمة الله.


[د.عبدالمحسن المطيري]







رد مع اقتباس
قديم 11-18-2017, 01:40 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

{ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ أَمَرَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ } تأمل دلالة أداة الحصر، وتعقيب ذلك بأن الحكم عبادة، ووصفه بالدين القيم؛

لتدرك أي منكر عظيم، وجريمة كبرى يرتكبها من لم يحكم بما أنزل الله؟!

[أ.د. ناصر العمر]







رد مع اقتباس
قديم 11-18-2017, 01:41 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

قال سليمان عليه السلام : { رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَّا يَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّنْ بَعْدِي } [ص:35] فبدأ بطلب المغفرة قبل طلب الملك العظيم؛

وذلك لأن زوال أثر الذنوب هو الذي يحصل به المقصود، فالذنوب تتراكم على القلب، وتمنعه كثيرا من المصالح، فعلى المؤمن أن يسأل

ربه التخلص من هذه الذنوب قبل أن يسأل ما يريد.


[ابن عثيمين]







رد مع اقتباس
قديم 11-19-2017, 12:16 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

{ مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا } [نوح:25] هذه الآية ومثيلاتها دالة دلالة صريحة على أن ما يصيبنا من كوارث إنما هو بسبب خطايانا.

ومحاولة بعض الناس الهرب عن معاني مثل هذه الآيات والتشكيك فيها إنما هو مصادمة لصريح القرآن، وغفلة عن تدبر معانيه

والانتفاع بها، وتطمين للمذنبين، وادعاء للكمال في النفس والمجتمع، وهو علامة على قسوة القلب

{ فَلَوْلا إِذْ جَاءهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُواْ وَلَـكِن قَسَتْ قُلُوبُهُمْ } [الأنعام:43]

[فهد العيبان]







رد مع اقتباس
قديم 11-19-2017, 12:24 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
عصام سيد

الصورة الرمزية عصام سيد

الألفية الأولى 

افتراضي

لن نتقدم مرة أخرى إلا إذا استعدنا ثقتنا بأنفسنا، ولن نصل إلى هذا الهدف بتدمير نظمنا الاجتماعية وتقليد حضارة أجنبية،

أجنبية عن ديننا وليس عن محيطنا التاريخي والجغرافي فحسب، وقد بين الله لنا الطريق في كتابه المبين

{ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ } [الأحزاب:21]

[د. صالح الحصين]







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:56 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
تم التركيب والتطوير من قبل : بدر عواد
للدعم الفني التواصل على :
0557557805